زراعة الشعر بإسطنبول

istanbul-hairtransplant

تعتبر زراعة الشعر الطبيعي من أكثر العمليات التجميلية التي يلجا من أجلها السياح إلى مدينة إسطنبول، حيث بدأ عدد كبير من النساء والرجال على حد سواء بالتوجه إلى المراكز العلاجية بتركيا من أجل استرجاع ريعان الشباب وإعادة الشعر إلى سابق عهده، بل وحتى إعادة الحياة للمناطق التي فقدت القدرة على نمو الشعر بسبب الحروق أو الأمراض كداء الثعلبة. حيث كان العلاج يقتصر في بداية الأمر على استعمال الأدوية و مستحضرات طبيعية، عن طريق استعمال خلطات أو أدوية تساهم إلى حد ما في نمو فروة الرأس عبر تقليص بعض الهرمونات التي تعيق نمو الشعر لكنها في غالب الأحيان لا تعوض الشعر الذي فقد بويصلات نموه.

لذلك تبقى زراعة الشعر الحل الأكثر تجاعا واستمرارية. لكن السؤال الجوهري الذي يطرحه غالبا المريض قبل الإقدام على عملية تجميلية من هذا النوع هو: لماذا يتوجب عليه زراعة الشعر باسطنبول خاصة وتركيا بصفة عامة؟ وهل سيعود الشعر للحالة الطبيعية قبل المرض؟ هل من مخاطر صحية لعملية غرس الشعر؟ و كيف يتم اختيار أهم مراكز زراعة الشعر؟

زراعة الشعر بتركيا

هنالك أسباب عديدة ستدفعك إلى القيام بزراعة الشعر بتركيا، فبعض المستشفيات المنتشرة في العديد من الدول تلجأ إلى زراعة ألياف صناعية، تندثر بعد أشهر من العملية، وينجم ذلك عن عدم تقبل فروة الرأس للأجسام الغريبة، وبالتالي ظهور أعراض جانبية، تزيد الأمر تعقيدا عند المريض وتجعله ينفر من هذا النوع من العلاجات.

من مميزات مركز “روتا” باسطنبول في تركيا انه يعتمد على زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف FUE كونها أتبثت أنها أنجع الحلول وأكثرها استمرارية، حيث تعتمد هذه التقنية على نقل بويصلات شعر سليمة من مناطق أكثر كثافة، وبخاصة من جانبي الرأس و مؤخرة الرأس، لكونهما أكثر المناطق مقاومة لتساقط الشعر، ثم زرعها في المنطقة المصابة بالصلع، بدون إحداث ندوبات أو ضمادات جراحية، كل ما في الأمر يتم إحداث ثقوب صغيرة لاستقبال البويصلات الجديدة، تلتئم بسرعة بعد ذلك، وبالتالي لا يرفضها الجسم على الإطلاق، وتنمو بشكل طبيعي.

كما يعد مركز “روتا” من أهم مستشفيات غرس الشعر الطبيعي بتقنية FUE في تركيا وأوروبا، كونه يضم أحدث التجهيزات في هذا المجال، كما يتوفر على أمهر الأطباء المتخصصين، وبالتالي فهو يضمن لكم استمرارية نمو الشعر المزروع، والعودة للحالة الطبيعية في غضون أيام من العملية، بدون ألم، بأرخص ثمن وبالجودة المتوفرة في أكبر المستشفيات الأوربية والأمريكية. وأكثر من ذلك، يقوم المركز بتحديد مسببات الصلع لدى المريض وتقديم وصفات ونصائح تضمن نمو شعركم الجديد بشكل طبيعي و بحال أفضل يثير فضول من حولكم ويمنحكم ثقة أكبر في النفس.

تجدر الإشارة إلى أن هناك عدة عوامل تحدد خصائص مراكز زراعة الشعر. أهمها توفرها على خدمات ما بعد الزرع مثل: ضمان الحصول على نتيجة جيدة، تتبع حالة المريض بعد إجراء العملية للتأكد من عدم وجود أثار جانبية و الأهم التوفر على خبراء وأطباء لهم سمعة جيدة في عمليات من هذا النوع. وهذا لن تجد مثيلا له إلا عند مركز “روتا” باسطنبول.

فإذا كنت مقبلا على عملية غرس الشعر فلا تتردد واتخذ خطوة ستجعلك أكثر جمالا وتميزا. أتصل بأهم العيادات الخاصة بزراعة الشعر الطبيعي بتركيا. حيث يعمل المركز بكل العمليات إبتداءا من شعر الرأس، الحاجبين، اللحية وحتى الشنب، تحت مظلة مستشفى “أكساراي” العالمي باسطنبول وأزمير. ليس هذا فحسب، فالمركز يتتبع كل مراحل العلاج، من استقبال في المطار، التنقل بين المستشفى ومكان الإقامة إلى استشارات سياحية، كي تجعل من فترتك العلاجية أهم لحظات حياتك.

خلاصة القول فإن الوقاية من مسببات الصلع أفضل الحلول على الإطلاق،  لأن الشعر يبقى من أهم المؤثرات على مظهر الإنسان. لكن في حال فقدان الإنسان لشعره نتيجة ظروف خارجة عن إرادته، فإن زراعة الشعر الطبيعي بتقنية FUE من أكثر العمليات نجاحا وشهرة لما أثبتته من نتائج جد إيجابية على الأشخاص المصابين بالصلع، فهي تعطي جمالية ووسامة فائقة وتعيد للشعر حيويته، كما أن اختيار زراعة الشعر بتركيا عامة وبمركز “روتا” باسطنبول خاصة ستكون أهم خطوة ستتخذها بحياتك.